الامارات

وكالة أنباء الإمارات – الإمارات تؤكد التزامها و و قوفها إلى جانب الشعب الأفغاني

أبوظبي في 20 ديسمبر /وام/ شارك وفد دولة الإمارات برئاسة معالي أحمد
علي الصايغ، وزير دولة، في اجتماعات الدورة الاستثنائية السابعة عشرة
لمجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي حول الوضع الإنساني في
أفغانستان الذي انعقد في العاصمة الباكستانية إسلام آباد أمس بدعوة
كريمة من المملكة العربية السعودية.

وألقى معالي الصايغ كلمة دولة الإمارات أمام الاجتماع الاستثنائي، الذي
افتتحه معالي عمران خان رئيس الوزراء الباكستاني، حيث قدم الشكر
لجمهورية باكستان الاسلامية لاستضافة هذا الاجتماع وعلى حفاوة الاستقبال
وكرم الضيافة، كما شكر المملكة العربية السعودية الشقيقة /رئيس القمة
الإسلامية/ على الاهتمام والعمل المخلص لدعم قضايا العالم الإسلامي.

وشدّد معالي الصايغ على التزام دولة الإمارات ووقوفها إلى جانب الشعب
الأفغاني ، حيث تتابع دولة الإمارات الوضع في أفغانستان وتواصل دعمها
للجهود الدولية الهادفة إلى بناء مستقبل أكثر مرونة واستدامة للشعب
الأفغاني، مؤكداً على ضرورة تحقيق الاستقرار والأمن في هذا البلد وحق
شعبه في أن ينعم بالرخاء والسلام، وأنّه على المجتمع الدولي إيلاء
أولوية قصوى في تعامله مع الملف الأفغاني.

كما صرح معالي الصايغ بأن دولة الامارات لطالما مدّت يد العون والمساعدة
لأفغانستان، وكجزء من التزام راسخ تجاه شعب أفغانستان، قدمت أكثر من 6.2
مليار درهم /1.7 مليار دولار أمريكي/ مساعدات خلال السنوات الماضية،
تركزت بشكل أساسي على توفير الغذاء، والخدمات الصحية، والمياه والصرف
الصحي، والإسكان، والتعليم، مع الاهتمام بشكل خاص بالنساء والأطفال.

وأشار إلى أن دولة الإمارات لم تدخر جهداً في مساعدة الشعب الأفغاني،
حيث دشنت جسراً جوياً لنقل الاحتياجات الإنسانية بأكثر من 485 طناً شملت
امدادات إغاثية طبية وغذائية، إلى جانب التعهد بتنفيذ مشاريع إنسانية
بما يقارب 50 مليون دولار أمريكي، وتقديم المزيد من المساعدات الإنسانية
عبر مؤسساتها الإنسانية، والتعاون التام مع المؤسسات التابعة لمنظمة
التعاون الإسلامي للمساهمة في إيصال المساعدات للفئات الأكثر احتياجاً
من الشعب الأفغاني.

وأكد معاليه على ضرورة اضطلاع البنك الإسلامي للتنمية بدوره الريادي
والإنساني وتوجيه بعضاً من مشاريعه الإغاثية والصحية والتعليمية
والإنسانية للشعب الأفغاني، مطالباً المؤسسات الإغاثية والإنسانية
والجمعيات الخيرية العالمية توجيه جزء من مساعداتها وأعمالها الإنسانية
إلى الشعب الأفغاني، كما دعا المجتمع الدولي إلى التضامن مع الشعب
الأفغاني الصديق في سعيه إلى السلام والوحدة والاستقرار والسيادة
والازدهار.

وشارك سعادة حمد عبيد الزعابي، سفير الدولة لدى جمهورية باكستان
الإسلامية، في الاجتماع.

-مل-

وام/عماد العلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى