صحة

ما هو العلاج النهائي للارتكاريا

محتويات المقال

يعاني الكثيرون من مرض الارتكاريا، ذلك المرض الذي قد يسبب الإحراج للعديد من المرضى؛ بسبب تلك البثور التي ينشرها في أي مكان في الجسم بشكل غير منتظم مكثف مع الأٍٍسف، ناهيك عن أنه يجعل المريض يشعر برغبة شديدة في حك جلده للتخلص من ذلك الألم المزعج، وذاك المرض له عدة مسميات، وله العديد من العلاجات الطبية، وأيضاَ علاجات بديلة يمكن تحضيرها في المنزل، سنعرض لكم ذلك وأكثر في الأسطر القليلة القادمة، في موقعنا تريند الخليج، وبالأخص عن ما هو العلاج النهائي للارتكاريا، فتابعونا.

ما هو العلاج النهائي للارتكاريا

مرض الارتكاريا هو مرض منتشر في العديد من بلدان العالم، وله العديد من المصطلحات مثل “الشرى” أو “الشرى الجلدية” أو “مرض الحكة” أو” الطفح الجلدي”، ولكن الاسم المنتشر له أكثر هو مرض “الشرى”، وأنواع علاجات الشرى متعددة ومختلفة، ترجع لمدى قوة المرض عند المريض، وقدرة جسم المريض على تقبل العلاج، وسنعرض لكم بعضاَ من أنواع العلاجات لذلك المرض فيما يلي:

العلاج الطبي للارتيكاريا

تختلف طرق العلاج الطبي من مريض لآخر حسب شدة المرض. 

  • هناك العديد من الأدوية تستخدم لتخفيف الالتهابات مثل الأدرينالين، والتي تعمل على تجديد الخلايا الجلدية وتقليل ظهور آثار البثور والندبات على الجلد ولكن للأسف هذا النوع من العلاج يعمل على تقليل آثار المرض فقط لكن لا يستطيع أساس المشكلة، لذلك يلجأ العديد من الأطباء إلى إعطاء المريض جرعات مضادات الهيستامين بشكل يومي حتى تختفي أعراض الشرى.
  • و يمكن استخدام مرطبات موضعية للبشرة من أي صيدلية في حالات المرض الخفيف، ولكن هذه الطريقة أيضاَ ليست علاج وإنما لتقليل الآثار على الجلد.
  • للكورتيزون تأثير السحر في علاج العديد من الأمراض لتأثيره على رد الفعل المناعي، و السيطرة على الالتهاب، و حتى في عملية حق الكربوهيدرات وهدم البروتين في عملية التمثيل الغذائي، ولكن ما يهمنا هنا هو الجهاز المناعي فهو السلاح الدفاعي الأول للجسم في مقاومة كافة الأمراض، ولذلك يتم استخدام الكورتيزون في أنواع مختلفة من العلاجات الطبية ولكن الأكثر استخداماَ لعلاج مرض الارتكاريا هي مراهم للبشرة  مثل موميتازون وديزونيد.
  • و في الحالات المرضية الشديدة يتم إعطاء المريض الكورتيزن عن طريق الوريد، من خلال الحقن تحت الجلد، ولكن هذا يتم بعد استشارة طبيب أمراض جلدية، وتتم المتابعة على كميات الكورتيزون المستخدمة بشكل دوري.

علاج الارتيكاريا بدون دواء

يمكن التغلب على ذلك المرض في الحالات الخفيفة كحل مبدئي قبل اللجوء للدواء الطبي، ويتم ذلك من خلال الآتي:

  • الابتعاد عن المادة المسببة للحساسية.
  • الاغتسال والاستحمام بمياه باردة، فهذا يرطب الجسم ويقلل آثار الحكة.
  • عدم الحك للمناطق المصابة قدر الإمكان؛ تجنباَ لأي ندبات على الجلد.
  • استخدام الصبار في علاج الارتكاريا، فهو يعمل على ترطيب الجلد.

تعريف الشرى” الارتكاريا”

الشرى أو “الارتكاريا”يعرف على أنه رد فعل للجسم تجاه بعض المواد الغير ضارة، ولكن يكون رد فعل الجسم غير طبيعي، ويتصرف الجهاز المناعي مع تلك المواد بعدم تكوين أجسام مضادة بالأخص لإنها كما قلنا غير ضارة للآخرين في المعتاد.

أعراض الشرى

تختلف وتتنوع مظاهر المرض من البسيط الذي لا يحتاج بالضرورة إلى دواء، إلى المزمن الذي قد يحتاج إلى تعديل في سلوكيات المريض، ومن أعراض الشرى ما يلي:

  1. طفح جلدي أحمر ويتواجد بالأخص على الرقبة والجذع والوجه، وقد ينتشر ليشمل الجسم كله، ويتميز هذا النوع من الطفح الجلدي بلونه الأحمر، وبأنه بارز عن سطح الجلد، ولكنه يختفي خلال 24 ساعة إذا ابتعد المصاب عن مسببات الحساسية.
  2. الحكة في مناطق الطفح الجلدي، فلا يقدر المريض على التوقف عن الحك، فما يلبث إلا أن تتهيج البشرة والجلد وتظهر جروح صغيرة على سطح الجلد، مما يؤدى إلى ترك تشوهات أشبه بالندوب المنتشرة على الجلد.
  3. تبدأ الأغشية المخاطية في الأنف والبلعوم بالتورم، فيصبح المريض عاجز عن البلع والكلام، وقد يؤدي ذلك في بعض الحالات إلى صعوبة في التنفس، ولكن تلك الأعراض ليست منتشرة بشكل كبير.
  4. يترتب على تورم الأغشية المخاطية نوبات من العطس والسعال بسبب تراكم الإفرازات المخاطية في الشعب الهوائية، كمحاولة من الجسم لطرد تلك الإفرازات، فهذا السلوك من الجسم ما هو إلا محاولة من الجسم لحل مشكلة التنفس.
  5. الشعور بالقيء والغثيان مع الدوار بعد التعرض بشكل مباشر مع مسببات الحساسية، فالتعرض لتلك المسببات سواء أنواع من الطعام أو التعامل مع حيوانات أليفة يزيد من شدة الاحتقان في الأغشية المخاطية، مما يقلل نسبة الأكسحين الداخلة للجسم، فتبدأ أعراض ضيق التنفس تظهر مصاحبة بشعور بالقيء والغثيان بشكل قوي.

أسباب الشرى : “الارتكاريا”

تتعدد أسباب الطفح الجلدي بشكل كبير، ففي الواقع هناك العديد من حالات الإصابة بالارتيكاريا غير معروفة الأسباب، ولكن هناك بعض الأسباب التي تتفق مع الكثيرين من المرضى وهي ما يلي:

أنواع محددة من الأطعمة

فهناك بعض الأشخاص الذين لا يستطيعون أكل بعض الأنواع من الأطعمة طوال حياتهم، لأن تناول تلك الأنواع بالنسبة لهم تؤدي بهم إلى تهيج الجلد وضيق التنفس وباقي الأعراض التي سبق وعرضناها.

  • من أشهر أنواع الأطعمة التي قد تسبب الحساسية لبعض الأشخاص هي الالبان ومشتقاتها من الجبن والسمن والقشطة وغيرها من المنتجات التي تحتوي على مادة اللاكتوز، إضافةَ إلى البيض والمحار، وقد يعاني المريض من بعض أنواع الأسماك مثل الحبار والروبيان، وأيضا بعض الفاكهة مثل الموز والمانجو والفراولة.
  • هذا بخصوص المنتجات الطبيعية التي قد يعاني منها مريض الحساسية، فهل هناك منتجات أخرى؟ نعم هناك العديد من المنتجات المصنعة مثل الشوكولاتة وبعض الألوان الصناعية ومكسبات الطعم أو الرائحة، أو حتى المواد الحافظة التي تستخدم لحفظ بعض أنواع الأطعمة.

أنواع معينة من العقاقير والأدوية

فهناك بعض الأشخاص يعانون من الحساسية تجاه بعض الأدوية، ويرجع هذا بسبب وجود حساسية تجاه مركب من مركبات الدواء، سواء كان العنصر خامل في الدواء أو نشظ، ومن أشهر المواد التي ينتشر الحساسية ضدها هو الأسبرين البنسلين والسلفا.

إصابة الإنسان بعدوى ميكروبية أو طفيلية 

فكل ما يؤثر في الجهاز المناعي قد يجعل الجسم بشكل عام يعاني من الحساسية.

الحساسية للروائح القوية إضافةَ إلى بعض منتجات التجميل والعناية الرديئة

تحب النساء الاهتمام بجمالهن، فهم دائما يبحثن عن المظهر المتألق، ولكن يجب علينا التحذير من استخدام المواد التجميلية ومستحضرات العناية بالبشرة من الأماكن الغير معروفة، أو شراء تلك المنتجات من أماكن وأشخاص غير موثوقين، فقد تؤدي بالتبعية لرداءة تلك المنتجات وإصابة الجسم والوجه بالحساسية المزمنة بسببها؛ وهذا لا ينعكس بالضرورة على سعر المنتجات وإنما يجب التحقق من المصدر.

القلق والانفعال العصبي 

إن الجهاز المناعي في جسم الإنسان هو الجيش الذي يحميه من أى تدخل خارجي، ولكن قد نؤثر نحن في أنفسنا بدون وعي تأثيرا سلبياَ، فمن المؤثرات سلباَ على الجهاز المناعي الحالة النفسية والمزاجية للعقل، وفي حالات القلق المفرط أو سهولة الانفعال العصبي يؤدى إلى ضعف المناعة وبالتالي تتسبب في الحساسية، بالأخص عندما يكون المريض في حالة نفسية وعصبية سيئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى