منوعات

ما هو اجر الصلاة في الحرم المكي

ما هو اجر الصلاة في الحرم المكي؟ المسجد الحرام ، المسجد ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام ، المسجد الحرام وفي هذا المقال من موقع كريستينا نتحدَّث بالتفصيل عن فضل الصلاة في المسجد الحرام وأجرها وكيفيتها.

الحرم المكي

يرى الحرم المكي المسجد الحرام الذي يَحُجّ الناس إليه في كل عام في مكة المكرمة ، حيث يُعدّ أول مسجد وُضِعَ للناس على وجه الأرض ، قال الله -سبحانه وتعالى-: (إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَكًَا)[1]المسجد الأقصى ، مسجد في الإسلام وعبر تاريخ الإسلام ، وأول المساجد الثلاثة التي تَشُدّها إليها الرحال ، كما أنّ المسجد الحرام ينعقد على مجموعة من المرافق كالكعبة المشرفة ، حيث توجد في وسط المسجد ، وحجر إسماعيل ، وبئر زمزم ، ومقام إبراهيم-عليه السّلام- ، والصفا والمروة ، والمطالعة والمسعى ، والحجر الأسود.[2]

اجر الصلاة في الحرم المكي

إنّ الصلاة في المسجد الحرام تعادل مئة ألف صلاةً فيما سواه ، وذلك بناءً على قول النبيّ -صلى الله عليه وسلم-: (صلاةٌ في المسجدِ الحرامِ أفضلُ من مئةِ ألفِ صلاةٍ فيما سواهُ)[3]، فقد جعل الله التفاضل في كل شي حيث فضّل بعض البِقاع على بعض ، ومِن هذه البِقاعِ التي فضَّلها اللهُ عزَّ وجلَّ المسجِدُ الحَرامُ ، والمُرادُ تُسجد الحرام جميع الحَرَم ، ولا يَختَص ذلك بالمَكانِ المُعادل للصَّاريِ فيه ، كماجمع حافظة على أنّ الصلاة في المسجد مئة ألف صلاة ، كريم هذا الأجر جميع الصلوات الفرض والنافلة.[4]

فضل الصلاة في المسجد الحرام إسلام ويب

إنّ الصلاة في المسجد الحرام لها فضل عظيم رسول الله -عليه الصلاة والسلام- تعدل ثواب مئة ألف صلاة فيما سواه ، وذلك كما ثبت في الحديث الذي أخرجه أحمد وابن ماجه وغيرهما أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (صلاة في المسجد الحرام أفضل منائة ألف صلاة فيما سواه)[3]، فهي شاملة للفرض والنفل ، ولا يعني هذا هو أنها يمكن أن تجدها في الطاعات التي تضاعف: ثوابها إلى مئة ألف.[4][5]

هل يجوز للحائض دخول المسجد

هل مضاعفة الصلاة في المسجد الحرام تغني عن الفوائت

يمثل نقص الفوائت من الصلاة يستطيع المسلم بتعويضه من خلال النوافل ، أو أن النوافل يجبر نقص الفرائض ، وساطة الصلاة في المسجد الحرام ، مضاعفا تضاعف بمئة ألف صلاة ، ولكن المضاعفة لا تغني عن الصلوات الفائتة ولا بد من قضائها، الصلاة المضاعفة لثواب الصلاة في الحجرات ، جزء من صلصال ، وفاء في الحرم كانت تعادل مئة ألف صلاة ، وبناءً على المسلم ، إسعافه. كل صلاة لما لها من فضيلة والله -سبحانه وتعالى- لا يضيع أجر المحسنين.[6]

كم عدد مآذن المسجد الحرام

ما يُستحب فعله في المسجد الحرام

إنّ المسجد المسلم في المسجد الحرام تدخل على نَفسِه مشاعر الفرحة والسرور ، حيث أنّ المسجد هو المسلم وسكينته وطمأنينته ، إذ يتوافد المسلمون من كل مكان المسجد الحرام شوقًا وحبًا ولأداءً شعائر وتقربًا إليه ، ومن أفضل ما يمكن فعله بالمسجد الحرام ما يلي:[7]

  • الاجتهاد في الدعاء.
  • الإكثار من الطواف حول الكعبة.
  • عدم نسيان النية عند الشرب من ماء زمزم.
  • أعمال الخير ، الإكثار ، المكان كالصلاة ، والصدقة ، والصوم ، وقراءة القرآن.
  • أداء العُمرة حيث تُعتبر العُمرة من أفضل الأعمال في المسجد الحرام.
  • عدم رفع الصوت عند الحديث توقيرًا واحترامًا للمسجد وحفاظًا على خشوع المصلي.
  • الحرص على اجتناب المعاصي والآثام ، وذلك بغض النظر عن البصر.

الحرمين الشريفين

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال الذي سلّطنا الضوء فيه الضوء على الضوء ما هو اجر الصلاة في الحرم المكي ؟، وفضل الصلاة في المسجد الحرام وهل تغني عن الفوائت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى