منوعات

ما حكم صيام ايام التشريق

ما حكم صيام ايام التشريق؟ تُعتبَر من الأحكام ، الفقهية والمهمة للمسلم ، حيث تبدأ الفترة التي تبدأ في الظهور في أيام الأضحى ، حيث تبدأ تلك الأيام في الفترة التي تبدأ في الظهور في تلك الأيام ، حيث تبدأ هذه الأيام من أعظم أيام العام لها من فضل عظيم ، ومن موقع كريستينا الرسمي هل يجوز صيام ايام التشريق ، كما سنتَّعرف على فضلها المستحبة بها.

ما هي أيام التشريق

تُعدّ أيام التشريق بأنّها تتعدى بالأيام الثلاثة التي تلي عيد الأضحى المعروف بيوم النّحر ، فهي من الأيّام المُعدودات التي ذَكَرها الله -تعالى- في كتابه الكريم حيث قال: (وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَّعْدُودَاتٍ)[1]، وتلك الأيام هي الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر شهرًا شهر ذي الحجة ، كما أنّ هذه الأيام ليست أيام صيام ، بل أيام أكل وشرب ، وخلال هذه الأيام يبيت الحجاج لياليهم في منى ، وعند حلول الغروب في اليوم الثالث عشر انتهى عيد الأضحى وذبح الأضحية والحج. ، وأيام التشريق الثلاثة.[2]

ما حكم صيام ايام التشريق

يُحرَم صيام أيام التّشريق وهي الأيام الثلاثة بعد يوم الأضحى بإجماع المذاهب الفقهية الأربعة، لقوله -صلى الله عليه وسلم-: “أَيَّامُ التَّشْرِيقِ أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ وذِكْرٍ للَّهِ عزَّ وجلَّ”[3]كما يدل على ذلك حديث أبي سعيد الخدري -رضي الله عنه- قال: (نَهَى النَّبِيُّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّى- عَنْ صَوْمِ يَوْمِ الْفِطْرِ وَالنَّحْرِ)[4]، حيث يمكن لأوقات التشريق أن تجد الهدي فعن عائشة وابن عمر -رضي الله عنهم: “لم يرخص في أيام التشريق أن يصمن إلا لمن لم يجد الهدي”[5][6].

حكم صيام أيام التشريق عند المالكية

أوضح المالكية بأن صيام أول يومين من أيام التشريق حرام شرعًا بدليل قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: “أَيَّامُ التَّشْرِيقِ أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ “[3]، أما الحنفية ذهبوا إلى أن صيام التشريق مكروه تحريمًا ، فقد ذهبوا الحنابلة إلى أنّ أيام التشريق حرام شرعًا ، أما الشافعية رأوا جواز سفر صيام أيام التشريق بدليل ما قاله ، “رضي الله عنه:” رَسولَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- بَعَثَهُأَوَوَسَ. أَيَّامَ التَّشْرِيقِ ، فَنَادَى مظهرهُ لا يَدْخُلُ الجَنَّةَ إلَّا مُؤْمِنٌ وَأَيَّامُ مِنًى أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ ”[7].

سنن عيد الاضحى وأحكام الأضحية

الأعمال المستحبة في أيام التشريق

تعتبر أيام التشريق التي تم إنجازها في أيام التشريق ، ومن ضمنها ما يلي:[8]

  • الحجّة ، وتكون في كلًا من ليلة الحادي عشر والثاني عشر من شهر الحجّة.
  • أداء الصلوات الخمس قَصراً بلا جَمع اقتداً بفعل النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-.
  • التكبير المُقيَّد بعد الصلاة الجماعيّة وصيغته “الله أكبر ، الله أكبر ، لا إله إلا الله ، والله أكبر ، ولله الحمد”.
  • رمي الجمرات الثلاث ، حيث يعتبر رمي الجمرات من واجبات الحاجّ خلال أداء فريضة الحج.

فضل أيام التشريق

إنَّ لأيام التشريق فضلاً عظيمًا حيث يؤدي العبد أفضل العبادات، وهي ذكر الله -تعالى-، حيثُ قال الله -تعالى-: “فَإِذَا قَضَيْتُمْ مَنَاسِكَكُمْ فَاذْكُرُوا اللَّهَ كَذِكْرِكُمْ آبَاءَكُمْ أَوْ أَشَدَّ ذِكْرًا، فَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَقُولُ رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا، وَمَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ “[9]، كما تعتبر أيام التشريق من أعظم الأيام عند الله -عز وجل- بدليل قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ -تبارَكَ وتعالَى- يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ”[10]، بالإضافة إلى نحر الهدي للحاج والأضاحي لغيره لشكر الله -تعالى- على نعمه ، ولتوزيع لحُومها على الفقراء والمساكين.[11]

كم عدد ايام التشريق وسبب تسميتها بهذا الاسم

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال الذي سلَّ فيه الضوء على تعريف التشريق ، وأجبنا فيه ما حكم صيام ايام التشريق؟ ، ومررنا على فضل أيام التشريق ، وعلى بيان الأعمال المستحبة في أيام التشريق ، وتم التطرق لحكم أيام التشريق عند المالكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى