السعودية

اجتاحت مواقع التواصل.. شاهد فرحة طلاب بتكريم معلمهم

وسط فرحة عفوية، أظهر مقطع فيديو رائج بشكل واسع عبر منصات التواصل وصف بـ”الجميل والمؤثر” لفرحة طلاب في السعودية في ساحة مدرستهم أمس الخميس، أثناء تكريم معلمهم المفضل في اليوم العالمي للمعلم.

وقد احتفت المدارس في السعودية باليوم العالمي للمعلّم، وذلك تقديراً لدور المعلمين والمعلمات في عمليات التعليم وتجويد مخرجاته، وإعداد وتطوير قدرات جيل المستقبل، والمساهمة الفاعلة في تنمية المجتمع والقدرة على مواكبة المتغيرات وتحويل التحديات لفرص للنجاح.

وأوضح رواد منصات التواصل أن الفرحة الغامرة التي عاشها الطلاب لحظة تكريم معلمهم تنم عن الأثر العميق الذي زرعه المعلم في نفوس طلابه.

وكيل متوسطة حسن بن عبدالله آل الشيخ بالمدينة المنورة نايف الأحمدي قال لـ”العربية.نت”: هتاف الطلاب وردة فعلهم أثناء إعلان اسمي خلال تكريم المعلمين في المدرسة، كانت مفاجأة بالنسبة لي، وشعرت بمسؤولية أكبر، وكان هذا هو التكريم الحقيقي لي، فالحمد لله هذا من فضل ربي علي ثم دعاء والدتي لي”.

وأوضح خلال حديثه، أن مشاعر لا توصف اعترته في تلك اللحظات، فقد أحس بفرحة غامرة حينها بأن رزقه الله محبة الطلاب، وقال: “التحقت بمجال التعليم منذ عام 1426ه معلماً للتربية الإسلامية، وفي عام 1433ه تم نقلي من خارج المدينة المنورة إلى داخل المدينة في متوسطة حسن بن عبدالله آل الشيخ معلم في هذه المدرسة، بينما هذه السنة الثانية في العمل الإداري، مقدماً شكري لإدارة المدرسة وزملائي المعلمين وأبنائي الطلبة”.

يوم المعلم

من جانبه، احتفت المدارس في السعودية باليوم العالمي للمعلم، وذلك تقديراً لدور المعلمين والمعلمات في عمليات التعليم وتجويد مخرجاته وإعداد وتطوير قدرات جيل المستقبل والمساهمة الفاعلة في تنمية المجتمع والقدرة على مواكبة المتغيرات وتحويل التحديات لفرص للنجاح.

وخصصت المدارس جزءا من اليوم الدراسي لهذه المناسبة لإقامة الفعاليات والبرامج والأنشطة التي تبرز مكانة المعلمين والمعلمات، ورسالتهم السامية في بناء الإنسان، والقيم الإنسانية والتربوية والوطنية التي يتحلون بها كقدوات لطلابهم ومجتمعهم، إلى جانب تعظيم مشاعر التقدير والاحترام لهم، وتعزيزها في نفوس الطلبة، وتأصيل وتعزيز المبادرات المجتمعية تجاه المعلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى