الامارات

وكالة أنباء الإمارات – “دبي للثقافة” : يوم “الإمارات تبرمج” مناسبة مهمة في مضمونها ومعانيها

دبي في 28 أكتوبر / وام / قالت هالة بدري، مدير عام هيئة الثقافة
والفنون في دبي “دبي للثقافة”، إن يوم “الإمارات تبرمج” مناسبة مهمة في
مضمونها ومعانيها، تؤكد أن الإمارات تتخذ من الابتكار والإبداع واستثمار
علوم العصر منهجاً للحياة وبوابةً نحو المستقبل، وأن وراء اعتماد 29
أكتوبر من كل عام يوماً للبرمجة فكر حضاري متجدد يستثمر في الإنسان
ويحتضن إبداعاته، ليشارك في صنع مستقبلنا المشرق.

وأضافت البدري في تصريح بهذه المناسبة : البرمجة ليست علماً
له قواعده وأساسياته وحسب، بل هي فن يتطلب ذكاء وإبداعا وقدرة على
التطوير من جانب المبرمج لتصميم وكتابة برامج تتسم بالمرونة والابتكار،
وإن الاحتفاء بيوم البرمجة هو تحفيز على الارتقاء بمهارات مبرمجينا،
وإعداد أجيال مبدعة في الفنون البرمجية لتكون الأساس الذي تنطلق منه
صناعة برمجية إماراتية منافسة عالمياً، والانتقال من استهلاك
التكنولوجيا إلى إنتاجها، واستقطاب المبرمجين من جميع أنحاء العالم
والاحتفاظ بهم، بما يدعم رحلة الدولة نحو الاقتصاد المعرفي ويتواءم مع
مسيرة التنمية المستدامة فيها.

وأوضحت : في عصرنا الراهن، نرى أن الإبداعات في شتى المجالات
تستند إلى البرمجة، وهو أمر لم نغفل عنه، إذ لطالما كان لدينا في دبي
للثقافة إيمان بأن التكنولوجيا والإبداع توأمان، وحرصنا دوماً على دعم
الأجيال الناشئة بالعديد من ورش العمل والبرامج التي من شأنها تطوير
مواهبهم في هذا المجال، ليكونوا مبدعين فاعلين في دعم اقتصادنا
الإبداعي، ويقودوا مسيرة دولتنا المستقبلية لتكون رائدة الصناعات
المعرفية.

وام/آمال عبيدي/مصطفى بدر الدين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى