إقتصاد

ماسك: إيرادات “تويتر” تراجعت والمعلنون توقفوا

ماسك: إيرادات “تويتر” تراجعت والمعلنون توقفوا هو احد الموضوعات التى لاقت العديد من عمليات البحث فى الفترة الاخيرة ولذلك نقدم لكم اليوم من خلال منصة تريند الخليج موضوع اليوم نتمنى لكم قراءة مفيدة وممتعة.


قال المالك الجديد لشبكة التواصل الاجتماعي “تويتر” إيلون ماسك إن الشركة عانت من “انخفاض هائل في الإيرادات” بسبب توقف المعلنين للإنفاق مؤقتاً على المنصة، لكنه لم يُقدم أية أرقام.

وألقى ماسك في تغريدة له على “تويتر” باللوم على “المجموعات الناشطة التي تضغط على المعلنين”، وقال إن “تويتر” لم تغير إستراتيجيتها للإشراف على المحتوى، وأضاف أن الشركة فعلت كل ما في وسعها لإرضاء النشطاء.

وماسك الذي أصبح الآن الرئيس التنفيذي لكل من “تويتر” و”تيسلا” و”سبيس إكس” لم يحدد مقدار الإيرادات التي خسرتها الشركة من انسحاب المعلنين، كما لم يفسر كيف كان قادراً على إرجاع تلك الخسارة إلى ضغوط الجماعات الناشطة.

ولاحقاً كرر ماسك هذه الإدعاءات في مقابلة في مؤتمر “بارون” للاستثمار يوم الجمعة، حيث قال: “لم نجر أي تغيير في عملياتنا على الإطلاق”. وأضاف: “لقد بذلنا قصارى جهدنا على الإطلاق لإرضائهم ولا شيء يعمل. لذلك هذا مصدر قلق كبير. وأعتقد أن هذا بصراحة هجوم على التعديل الأول”.

وقامت شركة “تويتر” بفصل أو تسريح ما يقرب من 50% من موظفيها منذ أن تولى ماسك منصبه كرئيس تنفيذي في 28 أكتوبر الماضي.

وخلال الأيام الأخيرة، قالت عدد من الشركات إنها ستوقف مؤقتاً إنفاقها الإعلاني على “تويتر” لمعرفة كيف ستتغير الأمور هناك تحت بعد أن انتقلت ملكية الشبكة الى ماسك الذي يمتلك ويدير أيضاً شركة “تيسلا” للسيارات.

ومن بين الشركات التي أوقفت إعلاناتها على “تويتر” شركة “جنرال موتورز” العملاقة التي تعتبر أحد منافسي “تيسلا” في سوق السيارات. كما اتخذت شركة “أودي” القرار ذاته، وشركة “يونايتد إيرلاينز” الأميركية العملاقة.

ونصحت شركة (IPG) العملاقة للإعلانات العملاء بإيقاف خططهم على “تويتر” مؤقتاً، إلا أنه من غير الواضح عدد العملاء الذين يتلقون نصائح هذه الوكالة الإعلانية، أو يستجيبون لها.

وأبلغ موقع “تويتر” الموظفين مساء الخميس الماضي أنه سيبدأ في تسريح عدد من الموظفين، وبحسب تقرير نشرته شبكة “سي إن بي سي” الأميركية فمن المتوقع أن يكون فريق الإشراف على المحتوى في “تويتر” من بين تلك الوظائف التي سيتم تغيير العاملين بها.

وفي تغريدة الجمعة، قال ماسك: “فيما يتعلق بتخفيض قوة تويتر، للأسف لا يوجد خيار عندما تخسر الشركة أكثر من 4 ملايين دولار في اليوم. حصل كل من خرج من الخدمة على تعويض لمدة 3 أشهر، وهو ما يزيد بنسبة 50% عن المبلغ المطلوب قانوناً”.

وبحسب “سي إن بي سي” فقد تم إجراء تخفيضات كبيرة على فريق التسويق العالمي في “تويتر” وهو الذي يعمل على إعداد التقارير والمقاييس حول أداء الإعلان وأداء المبيعات والبريد العشوائي.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع التقى ماسك مع مجموعة من قادة منظمات المجتمع المدني في الولايات المتحدة لمعالجة المخاوف بشأن خطاب الكراهية والمعلومات المضللة المتعلقة بالانتخابات على المنصة.

اقرأ على الموقع الرسمي


28

كانت هذه مقالة اليوم وتناولنا من خلالها اهم التفاصيل الخاصة بموضوع ماسك: إيرادات “تويتر” تراجعت والمعلنون توقفوا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى